منتديات دواوين الثقافية و الفنية منتديات تعنى بالأدب والثقافة والفن.
 

شاطر | 
 

 في يومِ عِيدِك -- محمد شنوف

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد شنوف
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar

المدينة : مكناس
عدد المساهمات : 30
معدل النشاط : 42
تاريخ التسجيل : 22/02/2012
العمر : 58
الموقع : www.da-wawin.com

مُساهمةموضوع: في يومِ عِيدِك -- محمد شنوف   الأربعاء 29 فبراير - 22:09


أيْنَ المَعازفُ ما أدَّتْ فَرائضَها
في يومِ عِيدِك؟,,,ما لِلصَّمْتِ يَغْشاهُ؟

أحْلامُنا فُجِعَتْ تصْطَفُّ خاشِعةً
حَسْرى تُشيِّعُهُ وَ الوَصْلُ يَنْعاهُ

لا الليلُ زانَ بِوهْجِ الصَّبِّ مَطْلعَهُ
لا الصُّبحُ فاحَتْ بأحْلامِ الكَرى فاهُ

إيهٍ و آهٍ على الآهاتِ عاصفةٌ
بالعُودِِ، تَذْرُوهُ، حَرُّ الدَمْعِ أذْوَاهُ

و الرَّوضُ قَدْ طُمِسَتْ غَنَّا مَعالِمِهِ
جَفَّتْ جداوِلُهُ، ما عادَ جَدْواهُ

و النَّحْلُ ضَلَّ، فَلاَ وَرْدٌ يُلاغِمُهُ
و الطَّيرُ في مَأْتَمٍ مِن فَقْدِ مَأواهُ

أيْنَ المَثاني الَّتي قَدْ كُنْتِ بهجتَها
هزَّتْ مَهاِمِدَ رَوْضٍ كُنتُ مَسْقاهُ

أينَ العُهودُ الَّتي مَا زلتُ أحْفَظُها
أمْسَتْ كَطَيْفِ الكَرَى في النِّسْيِ مَطْواهُ


*

و كَمْ سَهرْنا نُواري الحلمَ في عَتَبٍ
وَ الحُلْمُ مُؤتَلِقٌ في الدَّمْعِ مَجْراهُ

تُقِيمُ مَضْجَعَنا الأشْواقُ ، تُقْعِدُهُ
ضَبْحًا هَواتِفُنا، لا ظهرَ أبْــقاهُُ

نُخْفي المَواجعَ، وَقْدُ الجُرْحِِ يُرْقِصُنَا
كالنَّهْر ليلاً وَمِيضُ البدر جَلاَّهُ

كُلِّي فِداكِ ،ظَلَلْْتُ العمرأَبذُلُهُ
و النَّومَ أهجُرُهُ وَ النَّجمَ أرْعاهُ

والغيدُ حجَّتْ تُلَبِّي القلبَ تَطْلُبُهُ
و القلبُ فِيكِ الصَّفا يَلْقَى ومَرْواهُ

حُبٌّ كَحُلم صِغارٍ لا مُحالَ لَهُمْ
تَغْشاهُ أجنحة بالذُُّلِّ تَرْعاهُ

بَحْرٌ مِنَ الحبِّ لا يَرْسَى لهُ صَخَبٌ
لا فُلْكَ يَحْمِلُنا و الخلدُ مَرْساهُ

حبٌّ تَهاوَى كَبَيْتِ الطِّينِ مِن جُرُفٍ
هَلْ كان وَهْمًا؟ أنا أرْسَيتُ مَبْناهُ

كلُّ الأماني جَنَى الأسْحارِ طائعةٌ
حتَّى إذا جاء وَعْدُ الصُّبحِ تَعْصاهُ

كلًُّ القصائد مِن نَجْواكِ أُدْمِنُها
تَمَائمًا مِن جُنونٍ صِرْتُ أخْشاهُ

و الذكريات تَسُومُ الوَجْدَ سُوءَ لَظىً
وَاحَرَّ وَجْدِي من الذِّكرَى و أضْناهُ

سِيجارَتي بِيَدٍ، و الكأسُ بالأُخْرى
أغْتالُ مُتَّهِمًا قَلْبِي بَبَلْواهُ

وَا لَوْعةََ الظُّلِمِ مِمَّنْ قَدْ وَثِقْتُ بِهَا
أُمًّا على القلبِ، كَمْ لَيْلَى تَرَجَّاهُ

إنَّ الهَوَى لِلجَوَى كالبَارِقاتِ دُجًى
في دَرْبِ عَيْشِ الرَّدَى،غُنْمًا لِنَحْياهُ

ربَّاهُ إنَّ نُفُوسَ العِشْقِ مُؤمنةٌ
هذا عَذابي، فَمَا ذَنْبِي لِأُجْزاه.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سعيد محمودي
المدير العام
المدير العام
avatar

المدينة : الدار البيضاء
عدد المساهمات : 7236
معدل النشاط : 12091
تاريخ التسجيل : 08/12/2009
الموقع : www.da-wawin.com

مُساهمةموضوع: رد: في يومِ عِيدِك -- محمد شنوف   الأربعاء 29 فبراير - 23:06

يسعدني أخي الفاضل الاستاذ محمد شنوف بان أكون اول من يصافحك في هذا البوح الراقي
مرحبا بك للمرة التانية في منتداك دواوين التقافية والادبية
لك جل تقديري واحترامي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد شنوف
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar

المدينة : مكناس
عدد المساهمات : 30
معدل النشاط : 42
تاريخ التسجيل : 22/02/2012
العمر : 58
الموقع : www.da-wawin.com

مُساهمةموضوع: رد: في يومِ عِيدِك -- محمد شنوف   السبت 26 مايو - 14:34

سعيد محمودي كتب:
يسعدني أخي الفاضل الاستاذ محمد شنوف بان أكون اول من يصافحك في هذا البوح الراقي
مرحبا بك للمرة التانية في منتداك دواوين التقافية والادبية
لك جل تقديري واحترامي

كل السعد لي أن يروق هذا النص الشعري لذائقتك الفنية العالية أخي المبدع و الأستاذ الرائع سعيد محمودي
شكرا جزيلا
مودتي الصادقة
محمد شنوف
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
bouhali
عضو فعال
عضو فعال
avatar

المدينة : الرباط
عدد المساهمات : 511
معدل النشاط : 725
تاريخ التسجيل : 12/03/2012
العمر : 61
الموقع : www.da-wawin.com

مُساهمةموضوع: رد: في يومِ عِيدِك -- محمد شنوف   السبت 26 مايو - 14:49

أستاذي الجليل محمد شنوف ...كلماتي تجثو أمام بوحك الراقي ...أجد نفسي أمام قصيدتك كنقطة ماء في بحر...وأرجو أن أكون تلميذا متمرنا ويشرفني ذلك أن تكون أستاذي ...وأتتلمذ على يد أساتذة كبار أمثال الأستاذ سعيد محمودي والأستاذ ابراهيم الرامي واللائحة طوياة...شكرا لبوحك الذي يحمل في طياته جمالية القصيد والصراحة في القول والتعبير الصادق...دام لك أستاذي العطاء حتى نستفيد من تجاربك ...مع أخلص المتمنيات الصادقة

الشيخ العجوز البوهالي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد شنوف
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar

المدينة : مكناس
عدد المساهمات : 30
معدل النشاط : 42
تاريخ التسجيل : 22/02/2012
العمر : 58
الموقع : www.da-wawin.com

مُساهمةموضوع: رد: في يومِ عِيدِك -- محمد شنوف   الأربعاء 30 مايو - 19:57

العفو أخي العزيز و الأستاذ الفاضل الشيخ البوهالي...هذا منك تواضع الكبار...و الله أسعدني مرورك النافح و كلامك الطيب و نرك أثرا جميلا و عميقا في قلبي.شكرا جزيلا.
أخوك محمد شنوف
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
في يومِ عِيدِك -- محمد شنوف
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات دواوين الثقافية و الأدبية :: نفحات شعرية (بإدارة عزيز الخطابي) :: القصيدة العمودية-
انتقل الى:  
أركان منتديات دواوين الثقافية و الأدبية